احتجاجات طلابية في الجزائر

نظم طلاب جزائريون احتجاجات في العاصمة للمطالبة برحيل الرئيس المؤقت عبد القادر صالح وبمحاسبة “رموز الفساد”.

وأكد الطلبة رفضهم لإجراء الانتخابات الرئاسية في الرابع من يونيو.

وتأتي تظاهرات الطلاب وسط إجراءات أمنية مشددة، وتزامنا مع اليوم الوطني للطالب في الجزائر. وكان رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، دعا في بداية الشهر المحتجين إلى “الحوار مع مؤسسات الدولة، لكنه أكد أن الانتخابات الرئاسية هي “الحل الأمثل” للخروج من الأزمة.

وعاد الجزائريون للتظاهر يوم الجمعة الثالث عشر على التوالي والثاني خلال شهر رمضان، رافضين الانتخابات ومطالبين برحيل “النظام” بكل رموزه.

قد يعجبك ايضا
Loading...