استقالة رئيس الوزراء الاردني وتكليف عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة .

استقالة رئيس الوزراء الاردني وتكليف عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة .

استدعي هاني الملقي من طرف ملك الأردن عبد الله الثاني الى القصر الملكي لتقديم استقالته حيث قام بتكليف عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة

ويهدف القرار إلى تهدئة الاوضاع ووقف نزيف الاحتجاجات الشعبية على سياسة التقشف وإلاجراءات الاي تبنتها الحكومة ضد ا في مصالح الشعب الاردني والمواطن البسيط

الرزاز والذي كلفه ملك اليوم بتشكيل الحكومة، كان يشغل منصب وزير التعليم في الحكومة المقالة وهو خبير اقتصادي عمل في السابق في البنك الدولي.

احتجاجات استمرت اربعة ايام متتالية و جاءت نتيجة ارتفاع أسعار الوقود والمواد الغذائية و على مشروع القانون الضريبي الجديد على الدخل .

سياسات نهجتها الحكومة بناء على توجهات صندوق النقد الدولي، وبعد تطبيق ارتفاع كبير في ضريبة المبيعات في وقت سابق من العام الحالي وإلغاء الدعم على الدقيق باعتباره احد المواد الغذائية للمواطن البسيط.

وكانت قد اوقفت الشرطة الأردنية، 60 شخصا على خلفية الاحتجاجات،فيما أصيب أكثر من 40 عنصرا من قوات الأمن.

واتسعت هوة المظاهرات ضد سياسات الملقي ( رئيس الوزراء التي تمت اقالته ) بعدما رفض إلغاء مشروع قرار ضريبة على الأشخاص والشركات، قائلا إن القرار يرجع للبرلمان.

فيما تحذر النقابات العمالية الاردنية من أن مشروع القانون، الذي يدعمه صندوق النقد الدولي، يزيد من تازم الوضع على كافة المستويات.

قد يعجبك ايضا
Loading...