اسفي : جماعة بوكدرة حقوقي يتحول الى موظف شبح.

تعيش جماعة بوكدرة على ايقاع تسيب كبير، مرده هو ان احد الموظفين الاشباح و الذي يستقوي باحدى الجمعيات الحقوقية ، فبعد ان كان موظفا بسيطا يتحول بين عشية وضحاها الى موظف فوق العادة،

موظف جماعي لا يلتحق بعمله الا نادرا و غالبا ما يتواجد بمدينة اسفي لاغراضه الخاصة ، و بقدرة قادرة استولى على احدى المراكز التابعة للتعاون الوطني ، و بدأ يصول و يجول في ظل ضعف ادارة الجماعة و خوفها منه على اعتبار انه يهدد بتنظيم الوقفات.

الغريب في الامر انه صار تقليدا لدى غالبية الموظفين ، و اصبحوا يحدون حدوه و البعض منهم لا يلتحق ضدا على عدم تطبيق القانون على صاحبنا.

فهل يتدخل السيد العامل من اجل ايقاف التسيب الذي يخلقه هذا الشبح …؟

و هل تعلم السيدة الحقاوي وزير التضامن حول علاقة المعني بالامر باستفراد هذا الموظف بالمراكز الاجتماعية المتواجدة بالمنطقة دون غير.ه؟

مع العلم ان جمعيات متعددة وجد نشيطة بالاقليم، لا تحظى بحظوة صاحبنا من طرف مندوب التعاون الوطني .

قد يعجبك ايضا
Loading...