البرتغال: مواجهة صعبة امام الاسود لإعادة كتابة التاريخ من جديد .

لاخيار اليوم امام المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم سوى الفوز لحفظ ماء وجه الكرة المغربية بصفة خاصة و الكرة العربية بشكل عام .

مواجهة مصيرية لمنتخب خيب الامال و كل التوقعات ، و فرصة تاريخية لدخول ابواب التاريخ من ابوابها الواسعة ، مباراة حاسمة ستجمعه برسم الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية من منافسات كأس العالم روسيا 2018، بالمنتخب البرتغالي العنيد والذي ارغم منتخب الجارة اسبانيا على التعادل .

مباراة تشد الانفاس رغم ان كل الارقام تصب في صالح المنتخب الوطني الذي عطل الماكينة البرتغالية مرات عديدة كان اخرها بمكسيكو 86 بعدما فاز جيل الاسود الذهبي على منتخب البرتغال الذي كان يضم في صفوفه المع نجوم الكرة الأوروبية بنتيجة 3 اهداف مقابل واحد .

-فهل سيعود التاريخ لكتابة نفسه من جديد ويعيد للكرة المغربية اعتبارها و مجدها الغابر ……..؟ .

-هل بإمكان الأسود التعافي للزئير من جديد؟ أم أنهم يستسلمون لسحر وقوة الجلاد المدمر، كريستيانو رونالدو؟.

قد يعجبك ايضا
Loading...