Advert Test
Advert Test

من ينقذ اسفي من كارثة الازبال والنفايات……

السبيوي عبد الرحمان/العالم24

شركة “كازا تيكنيك” التي فازت مؤخرا على صفقة تدبير قطاع النظافة والنفايات بحاضرة المحيط ، بتكلفة مالية تصل إلى 5 ملايير سنتيم سنويا تعد من اهم الصفقات المشبوهة التي ابرمها جماعة اسفي منذ عقود طويلة.

النفايات في كل مكان و المدينة غارقة في ازبالها والشركة المتعاقد معها غائبة لاوجود سوى وجود الحبر على الورق، غياب وتقصير في العمل و نصب واحتيال وتلاعب في المال العام بصفقة كلفت خزينة الدولة الملايير، وتسببت في كارثة بيئية وصحية في العديد من أحياء اسفي لتنتشر معها الامراض والأوبئة، بسبب غياب الضمير و خدمة الساكنة ، التي استبشرت خيرا بقدوم شركة نظافة اسمها” كازا تيكنيك ” ، شركة جديدة ستعيد لاحياء المدينة هيبتها فلم نرى منها سوى السراب.

وفي نفس السياق كشفت معطيات ذات صلة، أن المجلس الجهوي للحسابات حط الرحال بمصالح مجلس المدينة بآسفي وقام بافتحاص 8 سنوات من التدبير المفوض لقطاع النظافة، وهي صفقة مالية ضخمة كلفت أزيد من 25 مليار سنتيم من ميزانية مجلس مدينة آسفي.

النظافة باسفي غائبة والعشرات من الملايير يتم تبديرها او بالأحرى نهبها، لتبقى اسفي الحاضرة والاقليم مهمشين بفعل سوء تدبير المجالس المنتخبة ، و تبقى الساكنة تعاني في صمت من غياب كل البنيات المشروعة، و تنتظر بكل امل من سيعيد الاعتبار لها ولتاريخها الحافل بالامجاد .

2018-12-13 2018-12-13

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: