التوقيع على اتفاقية شراكة من أجل إحداث مركز ثقافي ومعهد موسيقي ببرشيد

اعتبارا لكون العمل الثقافي جزءا لا يتجزأ من التنمية الشاملة للجماعة، واعتبارا لكون البنية التحتية الثقافية تشكل إحدى الدعامات الأساسية لتنمية الثقافة والنهوض بها، وبناء على مصادقة مجلس الجماعة على عقد اتفاقية شراكة مع وزارة الثقافة والاتصال قطاع، من أجل إحداث مركز ثقافي بجماعة برشيد، خلال الدورة العادية لشهر فبراير 2019 المنعقدة بتاريخ: 01 جمادى الثانية 1440 ه الموافق ل 07 فبراير 2019.

تم التوقيع يوم الثلاثاء 30 ماي 2019 بمقر وزارة الثقافة والاتصال بالرباط، بين وزير الثقافة والاتصال السيد محمد الأعرج ورئيس المجلس الجماعي لبرشيد السيد عبد الرحيم الكميلي، على اتفاقية من أجل إحداث وتجهيز وتسيير وتنشيط مركز ثقافي بجماعة برشيد.

ويضم المركز الثقافي مجموعة من المرافق: بهو للاستقبال وفضاء لعرض الإبداعات الفنية والتشكيلية، قاعة للعروض بسعة 450 مقعد (مع مختلف المرافق التابعة لها)، معهد موسيقي ، قاعتين للورشات الفنية والإبداعية ومرافق إدارية وأخرى صحية.

وتلتزم وزارة الثقافة والاتصال قطاع الثقافة على إعداد الدراسات التقنية والهندسية وبناء المركز الثقافي، تعيين الأطر التقنية والفنية، الإشراف على تسيير وتنشيط المركز الثقافي، المساهمة في صيانة وتسيير المركز الثقافي، تكوين وإعادة تكوين العاملين بالمركز الثقافي وفق البرنامج السنوي للوزارة.

كما تلتزم الجماعة الترابية لبرشيد على تخصيص القطعة الأرضية المستخرجة من المرسوم العقاري ذات الأرقام
53/1302 ، 15/6206 و 15/553 في ملكية الجماعة الترابية لبرشيد والبالغ مساحتها 15169 لفائدة المشروع، توفير التجهيزات الإدارية و التقنية والتربوية والفنية
و الاشتراك في شبكة الماء والكهرباء والهاتف والانترنيت وتحمل نفقات الاستهلاك، توفير الحراسة والنظافة للمركز الثقافي، تعيين موظفين حسب الحاجيات التي ستحددها وزارة الثقافة، تهيئة الفضاء الخارجي للبناية والمساهمة في صيانة المركز الثقافي والمساحات الخضراء التابعة له، المساهمة في تنشيط المركز الثقافي وفق البرنامج المعد من طرف مدير المركز.

واعتبارا لكون المركز الثقافي تابعا لوزارة الثقافة والاتصال- قطاع الثقافة تعين هذه الأخيرة مديرا على المركز، تتجلى مهامه الأساسية في السهر على التدبير الإداري للمركز
وإعداد برنامج للتنشيط الثقافي وإعداد مشروع ميزانية التجهيز والتسيير المركز والتقريرين الأدبي والمالي.

كما تنبثق عن هذه الاتفاقية لجنة مشتركة مكونة من ممثلي الأطراف المتعاقدة، يسند إليها مهمة تقييم عمل وأنشطة المركز، ومراجعة حاجيات المركز من تجهيزات وموظفين وإصلاحات وميزانية، وتتبع تنفيذ مقتضيات هذه الاتفاقية، وتقديم توصيات واقتراحات فيما يخص عمل المركز.

قد يعجبك ايضا
Loading...