برشيد : النقص الحاد في المواد الطبية واللوجيستيكية لإجراء الكشف المخبري لكوفيد 19 يصل الى قبة البرلمان

محمد تابث

طالب عبد الرحيم الكاميلي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، وزارة الصحة باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة من أجل تعزيز المواد الطبية واللوجيستيكة الخاصة بإجراء التحاليل المخبرية لفيروس كورونا ببرشيد.

وكشف المستشار البرلماني، في سؤال كتابي حول النقص الحاد للمواد الطبية واللوجيستيكية لإجراء التحاليل المخبرية الخاصة ب “كوفيد19″، بإقليم برشيد، أنه منذ انتشار الجائحة ببلدنا، وساكنة مدينة برشيد تعاني بشكل يومي من التفشي الواسع لهذا الفيروس ، الذي بلغ أرقاما قياسية بالمدينة من جهة، كما تعاني من الخصاص الكبير في المواد الطبية واللوجستية لإجراء التحاليل المخبرية الخاصة بالوباء من جهة ثانية.

وأوضح الكاميلي، أن المستشفى الإقليمي لا يوفر سوى 20 تحليل مخبري يومي، لأزيد من 500 ألف مواطن ببرشيد، بالإضافة إلى المئات من العاملات والعمال بالحي الصناعي الذي لايقطنون ببرشيد، معتبرا أن الأمر استخفافا واستهتارا بصحة الساكنة، التي أصبحت تعيش تحت وطأة القلق والخوف الدائمين، بسبب غياب المواد الطبية المخبرية اللازمة، وكذا ضعف جودة الخدمات الطبية العمومية في ظل استمرار هذه الأزمة الصحية بالإقليم.

قد يعجبك ايضا
Loading...