بنعلي يوارى الثرى في المدينة المنورة ودفنه في البقيع

ستبدأ اليوم السبت مراسم تشييع الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي بعد صلاة العصر في المدينة المنورة وسيوارى الثرى في البقاع المقدسة.


وذكر كريم الغربي (صهر بن علي)، أن سلطات المملكة العربية السعودية وفرت طائرات خاصة للراغبين في حضور مراسيم الجنازة.

وقد توفي الرئيس الأسبق في 19 سبتمبر الجاري في منفاه وذلك بأحد مستشفيات مدينة جدة، في المملكة العربية السعودية بعد معاناة مع المرض عن عمر يناهز 83 سنة.

وكان قد شغل منصب رئيس الجمهورية التونسية لما يزيد عن 23 سنة متتالية، من 7 نونبر1987 إلى 14 يناير 2011، وشابت هذه الفترة عديد الانتهاكات لحقوق الانسان، وقمع لحرية التعبير، وسجن المعارضين السياسيين، والقيام بتعذيبهم بالإضافة إلى انتشار الفساد واستشرائه في مفاصل الدولة.

وتحصلت عائلته على مزايا وتحكم في الاقتصاد التونسي وهو ما أفضى إلى سجل من التبعات التي قامت ضدهم بعد ثورة 2011، التي لجأ بسببها بن علي وعائلته إلى السعودية وذلك في 14 يناير 2011 .

وقد بلغت مجموع الأحكام الصادرة في حق بن علي 5 مؤبد و207 سنة سجن و6 أشهر و218 مليون دينار تونسي خطية في حدود سنة 2018.

قد يعجبك ايضا
Loading...