بيان للفرع المحلي باسفي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب تضامنا مع المرحوم عبدالرحيم السماح شهيد الظلم بشركة النقل فيكتاليا.

أصدر الفرع المحلي باسفي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب مساء اليوم،  بيانا على إثر وفاة المرحوم عبدالرحيم السماح بمراكش متأثرا بجروحه ، شهيد الظلم بشركة النقل الحضري فيكتاليا.

البيان تضمن أيضا تعزية إثر هذا المصاب الجلل يتقدم باحر التعازي لعائلة الشهيد والعامل بشركة النقل فيكتاليا الاسبانية بعدما أقدم قبل أيام على حرق نفسه بعد تعرضه الظلم نتيحة غياب الحوار الجاد من طرف مسؤولي الشركة و نتيجة خلاف مع المدير .

قبل اختتام البيان ندد الفرع المحلي بكل الظلم الذي يطال  الشغيلة بالشركة  سواء المدمجين أو الغير المدمجين ، داعيا كل العمال والساكنة إلى التضامن مع  عائلة الفقيد شهيد الظلم عبدالرحيم السماح .  

قد يعجبك ايضا
Loading...