تلاميذ بلدة أبرنوص التابعة لجماعة تمزموط دائرة أكدز يحتجون على عدم استفاذتهم من النقل المدرسي

رفض مجموعة من التلاميذ المنحدرين من بلدة أبرنوص التابعة لجماعة تمزموط دائرة أكدز باقليم زاكورة الالتحاق بأقسامهم احتجاجا على عدم استفادتهم من النقل المدرسي .
الاحتجاج جاء نتيجة المسافة البعيدة على المؤسسات التعليمية وبلدة ابرنوص والتي تتراوح ما بين 8 و 16 كلم وعدم استفادتهم من نقل مدرسي كان موضوع طلبهم في السنوات الماضية.


الشرقاوي كاتب جمعية النور للتنمية وحماية البيئة بأبرنوص قال في تصريح خص به الجريدة أن أزيد من 30 تلميذة وتلميذ يعانون مع التنقل اليومي وقطع مسافة طويلة مما قد يشكل خطرا عليهم خاصة الإناث .


ذات المتحدث قال بأن الفاعلين الجمعويين بالبلدة فتحو حوارا سابقا مع رئيس جماعة تمزموط من أجل توفير النقل المدرسي، وقطع وعده معهم بأنه سيوفره في هذا الدخول المدرسي الشيء الذي لم يوفي به الرئيس.


وبالمقابل يضيف المتحدث ان دوار تملالت القريب من مركز المؤسسات التعليمية استفاد من النقل المدرسي في إطار الهبة الممنوحة من طرف مجلس جهة درعة تافيلالت للمجالس الإقليمية والقروية متهما إياه بعدم إنصاف دوارهم والدخول معهم في حسابات سياسية ضيقة .


حاولت الجريدة ربط الاتصال برئيس مجلس جماعة تمزموط مرات عدة وأجاب الرئيس بأنه مشغول وسيحاول الاتصال بنا في وقت لاحق للإدلاء برأيه في الموضوع .
وتجدر الإشارة إلى أنه تم مؤخرا توزيع حافلات للنقل المدرسي بإقليم زاكورة إحداها تابعة للمجلس الإقليمي والأخرى لمجلس درعة تافيلالت .

قد يعجبك ايضا
Loading...