Advert Test
Advert Test

مجموعة ” تروان الأصل ” بأكادير تدخل الفرحة على قلوب اطفال التعليم الاولي بعدما تم تجاهلهم من طرف المسؤولين

عبدالله الجعفري

أقدم العديد من شباب مدشر أكادير وزرو على تزين احد الأقسام الأولية، رغبة منهم في زرع الابتسامة على وجوه الصغار، موجهين رسالة تربوية إلى كل المسؤولين من اجل تقديم المزيد من الرعاية و الاهتمام بهذه الفئة العمرية .

“مجموعة تروان الأصل ” تعني باللغة العربية ” أبناء الأصل”، خرجت الى حيز الوجود من مواقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك و “الواتساب”، اهدافها انسانية وتطوعية.

ودعمها من تبرعات شباب المجموعة الخاصة،من اجل رسم البسمة على أطفال وأبناء الشعب بعدما طالهم النسيان من طرف المسؤولين عن القطاع ، وأبوا الا أن يزينوا حجرتهم الصغيرة بألوان جدابة ورسومات فنية رائعة بعدما كانت تحتضر في صمت لا يتوقف .

بادرة تنم عن مدى وعي أعضاء مجموعة “تروان الأصل” وغيرتهم على مدشرهم ورغبتهم في معالجة العديد من قضاياه ومشاكله بعد فشل المسؤولين أو بالأحرى تجاهلهم لما يحدث داخل المدشر الاكاديري ، الذي يؤرخ لخقبة من تاريخ الأجداد .

لتبقى أكادير أوزرو عبر ممر الزمن قلعة من القلاع شانها شان العديد من المدن الم٥ربية رمز العمل الجمعوي والتطوع في خدمة المجتمع و منطقتهم بصفة خاصة دون كلل أو عناء.

2019-11-09

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: