رائد الفورميلا 1 مايكل شوماخر يعود إلى الحياة بعد 6 سنوات من الغيبوبة

بعد غيبوبة دامت ل6 سنوات جراء حادثة جبال الألب استفاق رائد اللعبة الألماني مايكل شوماخر و عاد إلى وعيه و رشده مستذكرا كل من حوله و أولهم رفيق الدرب زوجته الوفية .

حادثة شوماخير التي وقعت سنة 2013 حين كان الألماني بصدد التزلج بجبال الألب لكن الأقدار أوقعته منزلقا وسط الثلوج ليصاب في دماغه و يسود الحزن على كل عاشق ولعان لسباقات الرالي ، مرت سنين طويلة و امل العالم أجمعه شفاء و عودة الروح لمن صنع امجاد الرالي .

امل تحقق بداية هذا الأسبوع حين تم نقل شوماخير الى إحدى مستشفيات باريس لتلقي علاجاً يعتمد على الخلايا الجذعية، و هي التقنية التي تساعد على تقليص الالتهابات و التي أتت بالخبر السعيد بعد أن ساعدت الألماني على استعادة وعييه و ذاكرته .

قد يعجبك ايضا
Loading...