ساكنة اقا تندد بالخروقات التي طالت مشروع اصلاح وتوسعة الطريق الرابطة بين مدشر اكادير اوزرو ومركز اقا

رغم كل مطالب وتنديدات الساكنة ورواد مواقع التواصل الاجتماعي حول خروقات اصلاح وتوسعة الطريق الرابطة بين اكاديراوزرو ومركز بلدية اقا عمالة طاطا الا ان السلطات المعنية غير مهتمة بالوضع بتاتا ورغم ان الصراخ والمطالبة بالتدخل كانت قبل اعلان حالة الطوارئ الاان صاحب هذا المشروع يعتقد نفسه اعلى من سلطة القانون ويفعل ما يريد..

وقال بالكلمة المفصلة انني لا يهمني لا صحافي ولا رجل سلطة كن من تكون.

هذا هو جوابه الصريح حول تساؤلنا عن انعدام وجود طريق للمرور وانتشار الغبار في الهواء مما يؤرق راحة المواطنين وسكينتهم.

ناهيك عن كون هذه الاصلاحات التي اقيمت على هذه الطريق لم تحترم اي معايير للسلامة ولا الشروط المحددة للطريق ولا حتى المسافة المعلنة في المشروع مما يستلزم من وزارة التجهيز ارسال لجنة لمراقبة هذا المشروع حماية لارواح المواطنين وسلامتهم.

قد يعجبك ايضا
Loading...