ساكنة دوار تزكي بجماعة امي نولاون اقليم ورزازات تستغيث

بعد العاصفة الرعدية التي شهدتها منطقة امينوارك بجماعة امي نولاون يوم الاربعاء الماضي والتي تسببت في فيضانات لم تشهد لها المنطقة مثيلا… كان دوار تزكي اكثر المتضررين حيث خلف هول الكارثة هلعا وسط السكان وبعد ان التقطوا انفاسهم خرجوا لتفقد محيطهم واحصاء خسائرهم وسجلوا الخسائر التالية :

  • تهدم عدد من المنازل ولحسن الحظ لم تخلف ضحايا في الارواح
  • دخول السيول لمجموعة من المنازل تحولت معه الى اوحال
  • اغلب المنازل اصبحت مهددة بالانهيار بفعل التشققات
  • جرفت السيول عدد كبير من المواشي
  • في حين لا تزال بعض الابقار تحت الانقاض …
    -انقطاع الطرق المؤدية للدوار حيث اضبح السكان في عزلة تامة.

  • هذا وقد شردت هذه الكارثة العديد من الساكنة وفضلت تلبية دعوة الجيران والعائلات في دواوير اخرى خوفا من موت محقق آت لا محالة ان لم يتم التعجيل بايجاد حل جدري من طرف المسؤولين محليا واقليميا وخاصة ان المنطقة لا تزال تشهد امطارا عاصفية هذه الايام.
قد يعجبك ايضا
Loading...