سقوط ومصرع عامل أراد تتبيث كاميرات المراقبة بإحدى الوحدات الصناعية ببرشيد

أفادت مصادر جريدة العالم 24، أن عاملا لقي حتفه، مساء يوم الأربعاء، متأثرا بجروح أصيب بها بعد سقوطه المفاجئ
أثناء تتبيثه لكاميرات المراقبة بإحدى معامل الصيراميك ببرشيد.

ووفقا لنفس المصادر، فإن العامل الضحية “ حمزة .ج” يعمل في المعلوميات، سقط اثناء تتبيثه لكاميرا المراقبة بأحد معامل(سوبر صيرام) المتخصصة في صنع السيراميك المتواجدة بطريق خريبكة نواحي مدينة برشيد، حيث لفظ انفاسه الأخيرة في طريقه الى المستشفى .

ونقلت جثة الضحية، الى قسم الأموات التابع للمستشفى، فيما فتحت مصالح الأمن تحقيقا لمعرفة ملابسات وقوع الضحية، حيت يتسبب غياب وسائل الوقاية والسلامة في العديد من الوحدات الصناعية بإقليم برشيد، في مقتل العديد من العمال نتيجة الفوضى التي تعيشها وغياب الرقابة.

قد يعجبك ايضا
Loading...