طلبة الدراسات العربية بالكلية متعددة التخصصات باسفي يحتجون على سوء برمجة امتحانات الدورة الاستدراكية.

عبر العديد من طلبة شعبة الدراسات العربية بالكلية متعددة التخصصات باسفي عن مجمل غضبهم وسخطهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي خاصة الواتساب من سوء التسيير والتنسيق بين إدارة الكلية و أساتذة الشعبة ، خاصة عندما يتعلق الأمر بالنتائج التي لم يعلن عنها بعد بموقع الكلية، و الخارج عن نطاق الخدمة منذ ازيد من 5 أيام و كذا سوء برمجة امتحانات الدورة الاستدراكية .

وفي ذات السياق، ومما يثير استياء العديد من الطلبة في جميع المستويات ، سوء البرمجة وعدم احترام فترة الإعداد و مراجعة المواد التي رسب فيها الطالب ، وكذا عدم التعرف أغلب الطلبة على النقط والنتائج المحصل عليها .

طلبة الدراسات العربية بآسفي يناشدون عامل إقليم آسفي والسيد وزيرالتعليم العالي، من اجل التدخل لانصافهم بإيقاف قرارات الكلية الغير مسؤولة، ومن اجل إعادة برمجة الامتحانات بشكل يمنح للطالب الحق في إعادة مراجعة المواد التي تم ارجاعها …..بعيدا عن كل الصراعات والمزايدات والتي  تشهدها الكلية بين الإدارة من جهة والاساتذة من جهة ثانية …فقط من اجل إعادة الاعتبار للطالب ، وتشجيع الإقبال على دراسة لغة الضاد ، لغة خير الكتب السماوية الفرقان ، الذي أنزله الله على خير الخلق المصطفى عليه الصلاة والسلام بلسان عربي .

قد يعجبك ايضا
Loading...