غرق تلميذ بسيدي عيسى يرفع عدد شهداء الصهد والعطش بجهة بني ملال خنيفرة إلى أربعة خلال شهر ماي الجاري

تمكنت فرقة الضفادع التابعة للوقاية المدنية عشية اليوم الآحد 19 ماي الجاري من انتشال جثة تلميذ في الرابعة عشرة من العمر قضى غرقا بنهر أم الربيع على مستوى الجماعة الترابية سيدي عيسى بن علي بإقليم الفقيه بن صالح. وقد تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى القرب بمدينة سوق السبت قصد المعاينة.

فيما فتحت عناصر الدرك الملكي بمركز سيدي عيسى تحقيقا في الموضوع. الضحية قصد النهر المذكور بالقرب من الموقع المعروف باسم الشلال رفقة بعض أقرانه قصد السباحة في ظل ارتفاع درجات الحرارة التي تعرفها المنطقة لكنه غطس في النهر ولم يخرج منه إلا جثة هامدة ليرفع عدد شهداء الصهد والعطش بجهة بني ملال خنيفرة خلال شهر ماي الجاري إلى اربعة بعد غرق شاب وامرأة ببحيرة سد بين الويدان وغرق طفل بالواد الأخضر بجماعة بني عياط .

قد يعجبك ايضا
Loading...