Advert Test
Advert Test

الدولة الجزائرية تعجز عن إنقاذ مواطن وقع في بئر ارتوزاي منذ 06 أيام تواليا.

الطاهر دحمان/الجزائر

أثارت قضية المواطن عايش محجوبي الذي وقع في بئر ارتوزاي عمقه 40 متراو قطره 35 سنتميترا , منذ الثلاثاء الفارط بمنطقة ام الشمل ولاية المسيلة الواقعة 295 كلم شرق العاصمة الجزائر ,جدلا واسعا عند الجزائريين حيث تحولت هذه القضية إلى راي عام وأصبح كل جزائري يتابعها بأدق التفاصيل .

والذي جعل من القضية تكبر إلى هذا الحد هو عجز السلطات الجزائرية من إنقاذ الشاب عايش الذي ظل عالقا لمدة 06 تواليا ورغم مجهودات المواطنين إلا أن السلطات الجزائرية بقيت ملتزمة الصمت ولم تحرك ساكنا إلا في اليوم الأخير أي بعد ما لفظ الشاب أنفاسه الأخيرة.

وفي تصريح للعديد من المواطنين لجريدة العالم 24, حيث عبروا عن غضبهم من السلطات التي ابانت على فشلها الذريع في هذه القضية, واكدا البعض منهم أن هذه القضية لن تنتهي هكذا, وأن روح الشاب في رقاب السلطات التي عجزت في إيجاد حلول لإنقاذ شاب عايش محجوبي الذي كان يصرخ ويردد جملة “يأمي يأمي أين انت ” .

2018-12-23 2018-12-23

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: