Advert Test
Advert Test

آسفي : وقفة إحتجاجية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد تضامنا مع أب الاستاذة هدى حجيلي.

عبدالرحمان السبيوي

نظمت مساء اليوم 18 ماي 2019 , الجمعية المغربية للحقوق الانسان فرع اسفي و التنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الدين فرض عليهم التعاقد مديرية أسفي،والجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي وقفة احتجاجية بساحة محمد الخامس قرب ( الطاجين) .

الوقفة جاءت إثر القمع الذي تعرضت له تنسيقية الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد يوم 24 أبريل بالرباط ، والذي خلف العديد من الضحايا ، كان من بينهم أب أستاذة هدى حجيلي، السيد عبد الله حجيلي الذي تعرض للضرب على مستوى الرأس وعدة مناطق من الجسد ، نقل على إثرها الى المستشفى إبن سيناء بالرباط .

كما جاءت من اجل المطالبة بإدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في الوظيفة العمومية ، وكذلك اعادة الاعتبارة الى المدرسة العمومية، مع ضرورة الإفراج عن التقرير الطبي للأب عبد الله الحجيلي الذي ما يزال مصيره مجهولا ، بعد أن أسقط مغشيا عليه تحت وطأة المدفع المائي الذي وجه إلى جسده مباشرة، عقابا له على مشاركته، إلى جانب ابنته، في مسيرة الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بالرباط من شهر أبريل المنصرم .

الوقفة الاحتحاجية هي كذلك تأكيد على الزام السلطات السرية في مصير السيد عبد الله حجيلي بالعناية المركزة بمستشفى بن سيناء بعد مرور ثلاثة وعشرون يوما على نقله في وضع صحي حرج .

وقد أفادت مصادر لجريدة العالم 24 أن الضحية يعاني من كسور في كافة جسده وقد تم إخضاعه لعملية جراحية على مستوى العين، وأخرى على مستوى الكتف لإدخال أنبوب إلى العنق لمساعدته على التنفس، ويعاني من ضرر بالغ في الكليتين ما قد يتطلب إخضاعه لتصفية دورية للدم، إلى جانب تضرر ونزيف على مستوى الرئة والكبد.

و في نفس ااموضوع فتن الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع اسفي والتنسيقية الوطنية والجامعة الوطنية بسجلون بقلق بالغ التكتم على مصير أب الأساتذة الذين فرض عليها التعاقد ليعلنون في بلاغ لهم موجه الى الرأي العام ما يلي بالآتي:

• تضامنهم مع عائلة الضحية ومطالبته بالإفراج عن التقرير الطبي للوضع الصحي للسيد حجيلي.

• وإدانتهم القمع الذي تتعرض له الحركات الاجتماعية.

• وتضامنهم مع التنسيقية الوطنية للأستاذة الذين فرض عليهم التعاقد وكافة الفئات المناضلة.

• تحميلهم الدولة مسؤولية مصير حياة السيد عبد الله حجيلي.

لتختم الهيئات الثلاث البلاغ بالدعوة الى مواصلة النضال، و دعوة كافة الاعضاء والمناضلين والمناضلات الى المشاركات المكثفة في الاستحقاقات النضالية المقبلة، من اجل اعادة الاعتبار الى المدرسة العمومية و من اجل كرامة رجال ونساء التعليم .

2019-05-19

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: