Advert Test
Advert Test

البنك الإفريقي للتنمية يتوقع تراجع نمو المملكة المغربية

توقع البنك الإفريقي للتنمية أن تبلغ نسبة نمو الناتج المحلي الإجمالي بالمغرب 3.1 بالمائة خلال السنة الجارية، وتراجع نسبة العجز في الميزانية إلى 3 بالمائة، *وتراجع نمو الصادرات إلى 6 بالمائة مقابل 6.6 بالمائة التي تم تحقيقها العام الماضي*.

وضمن تقرير له يشمل توقعاته لبلدان القارة السمراء، قال البنك الإفريقي للتنمية إن “نمو الناتج المحلي الإجمالي بالمغرب سيعرف تراجعا، بعد أن بلغ 4.1 بالمائة العام الماضي الذي شهد، بشكل استثنائي، موسما زراعيا جيدا”.

وأضاف البنك: “في سبتمبر الماضي بلغ إنتاج الحبوب 96 مليون قنطار، مقابل 33.5 ملايين قنطار في عام 2016. ويعزى هذا النمو إلى زيادة القيمة المضافة من الزراعة التي ارتفعت بنسبة 16.1 في المائة في عام 2017”.

وأشار المصدر نفسه إلى أن المغرب واصل في العام الماضي سياسته الرامية إلى ضبط أوضاع المالية العامة التي بدأها في عام 2011، موردا أن العجز في الميزانية تراجع إلى 3.6 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2017، بعدما سجل نسبة 4.1 بالمائة في 2016.

وبحسب التقرير، فعلى الرغم من زيادة أسعار الطاقة بنسبة 30 بالمائة في عام 2017، فإن نمو الواردات بلغ 5.7 بالمائة، بعد أن كان 7.2 بالمائة في عام 2016، ويعزى ذلك إلى انخفاض واردات الحبوب بنسبة 22 بالمائة.

وأوضح التقرير أن العجز في الحساب التجاري بلغ نسبة 4 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2017، بعد أن كان 4.4 بالمائة في عام 2016. ويرجع هذا التحسن إلى زيادة الاستثمار الأجنبي المباشر بزيادة قدرها 32 بالمائة، وإلى التحويلات المالية التي ارتفعت بنسبة 2 بالمائة.

وذكر البنك أن الدين العام بالمملكة انخفض من 64.7 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2016 إلى 63 بالمائة في عام 2017، في حين ما زال التضخم منخفضا بما يقدر بنحو 0.9 بالمائة.

وقال التقرير: “قد شرع المغرب في التنفيذ الدقيق للامركزية المالية، وإصلاح شامل للخدمة المدنية، وتعزيز الرقابة على المؤسسات المملوكة للدولة، وتحسين استهداف الإنفاق الاجتماعي لحماية الفئات الضعيفة من السكان”، مضيفا: “في عام 2017، حل ميثاق استثماري جديد محل ميثاق عام 1995، وحول الميثاق الوطني للظهور الصناعي إلى خطة تسريع صناعية، وقد بدأ تطوير قطاع السيارات من خلال تدفق الاستثمارات الأجنبية المباشرة والمشاريع المشتركة والتكامل الصناعي المحلي في قطاعات أخرى، بما في ذلك الطاقة المتجددة”.

2018-01-19 2018-01-19

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: