Advert Test
Advert Test

تنغير: ساكنة دواوير ميرنة تعود للإحتجاجات مرة أخرى والسبب..!!!

إبراهيم بوفدام –

اتهمت ساكنة ميرنة بقلعة مكونة بعض رؤوس الفساد ببيع اراضيها والتي تعود ملكيتها للدولة، حيث نظمت اليوم الخميس 02نونبر 2017، احتجاجات حاشدة ضد نهب هذه الأراضي السلالية بقلعة مكونة.

وطالب المحتجون خلال الوقفة الاحتجاجية بحقوقهم ومناهضة الفساد بالدواوير ، كما طالبوا عامل عمالة الإقليم بإحالة ملف بيع أرض الدولة للمحكمة الإدارية بالرباط، بعد استغلاله وتم النصب على عدد من الساكنة، وقاموا ببيع بقع أرضية تعود لهم.

لازال موضوع أراضي الجموع بالمنطقة يثير الكثيرة من ردود الفعل ويضع غير القليل من علامات الاستفهام جراء الشكايات التي لا تزال تتناسل مطالبة بالحقيقة كاملة وبفتح تحقيق جاد ومسؤول للكشف عن المترامين وحماية حقوق ذوي الحق من سكان ميرنة .

وأضاف ذلك الفاعل الجمعوي إبراهيم أيت إيشو أن مصالح الدرك الملكي بقلعة مكونة باشرت البحث مع أعضاء الجماعة السلالية حيث تم الإدلاء “بجميع الوثائق الدامغة التي تبين جميع المترامين وعدد الأمتار والبقع التي تم الترامي عليها كما تم الإدلاء بلوائح بعض أسماء المتلاعبين والمتورطين في هذه العملية” على حد تعبير حامل الشكاية. يذكر أن سكان ميرنة سبق لهم الاحتجاج على التلاعب الذي كانت أراضيهم السلالية مسرحا له، كما أن حربا للبيانات والبيانات المضادة والتوضيحية سبق لها أن نشبت بين الأطراف المعنية، غير انه ولحدود كتابة هذه الأسطر لازال السكان يطالبون بالحقيقة كاملة ومعاقبة المتورطين بإحالتهم على العدالة لتقول كلمتها.”

2017-11-02 2017-11-02

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: