Advert Test
Advert Test

برنامج ممكن” نتائج غير ملموسة في واقع حكومة الشفوي.

.

يوم 19 مارس 2019 بفاس المنتدى الجهوي ، عرف حضورا رفيعا لمتدخلين من وزارة الشغل والادماج المهني ، بحضور السيد يتيم الوزير المكلف بالقطاع ،الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات ، مجلس جهة فاس – مكناس، العديد من المؤسسات العمومية فعاليات المجتمع المدني ، التجمعات المهنية ممثلين عن القطاعات الاقتصادية ذات الصلة بتشغيل الشباب . حيث عرفت مدينة فاس حفل افتتاحي للمنتدى الجهوي للنهوض بتشغيل الشباب بالوسط القروي في مرحلته الثانية، والذي تشرف على تنفيذه جهات خارجية ( وكالة التعاون الألماني ) بشراكة مع وزارة الشغل والادماج المهني والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات. حيث كان مستهل كلمة الوزير يتيم : إلى أن هذا المنتدى يهدف إلى تعزيز التعاون بين مختلف الفاعلين الترابيين من أجل : إيجاد حلول للتشغيل ملائمة لواقع الإقليم والجهة، بالاستناد على نهج مقاربة محلية، لاسيما في بعده المتعلق بجهوية وترابية سياسة التشغيل حيث تمت الموافقة بين دولة المغرب وألمانيا بخصوص تمديد المدة الزمنية والترابية للمشروع إلى ثلاثة سنوات إضافية (2018-2020) كان من بينها أربعة أقاليم جديدة بجهة فاس مكناس .أملا منه في إحراز تفاعلات جديدة للسياسات الوطنية والترابية لمواجهة تحديات التشغيل الكمية والنوعية و إنعاش العمل اللائق من خلال تحقيق نمو غني في مناصب الشغل المنتجة والجيدة، والرفع من مشاركة الشباب والنساء في سوق الشغل، وتعزيز المساواة في الولوج إلى مناصب الشغل، لتقليص التفاوتات الترابية في مجال التشغيل، من خلال نهج سياسة تشاركية بين كل الفعاليات . ، وذلك بهدف خلق أرضية للتبادل والنقاش حول آليات دعم وإنعاش تشغيل الشباب بالوسط القروي، وتقديم آليات ومقاربات التشغيل التي يعتمدها المشروع لعموم الفاعلين المعنيين بتشغيل الشباب على المستوى الجهوي والوطني .

2019-03-19

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

Abdelaadim Ayad
%d مدونون معجبون بهذه: