قلعة مكونة الجميلة تتنفس الصعداء

إبراهيم بوفدام

استقبلت ساكنة الإقليم، ومدينة قلعة مكونة التي تعد أكثر شعبية، خبر تصنيفها في المنطقة رقم 1، بكثير من الارتياح والطمأنينية.

وتجدر الإشارة أن قرار التصنيفات هذا الذي دخل حيز التنفيذ، ابتداءا من يومه الخميس 11 يونيو الجاري، كان له وقع إيجابي في حياة الساكنة، إذا سجلنا نحن مراسلي جريدة “العالم 24″، حركة دؤوبة، وانتعاشة غابت طيلة الحجر الصحي.

فقد خرجت الأسر بمعية أبنائها، للتسوق والتبضع من جهة، ومن جهة أخرى للتنزه في المدينة، والحدائق والمساحات الخضراء، والساحات العمومية التي تعرف اكتظاظا في الأيام العادة، كساحة الجماعة الترابية لقلعة مكونة، وضواحي المدينة .

هذا وقد اختارت بعض العائلات الخروج إلى الحقول، من أجل تكسير روتين الحجر الصحي الذي ناهز تقريبا ثلاثة أشهر، للاستمتاع بالمناظر الطبيعية والاستعداد للعودة للحياة الطبيعية بعد السجن الإختياري الذي كان ضروريا من أجل الوطن والانسانية جمعاء كما جاء على لسان البعض.

وللإشارة فإن كاميرا “العالم 24” أعدت ميكروطوارا، استقت خلاله آراء الساكنة، وانطباعها حول تصنيف المنطقة، سيتم بثه على القناة الخاصة للجريدة.

قد يعجبك ايضا
Loading...