Advert Test
Advert Test

تنغير : أب يفقد رضيعه ويدفع حياته ثمنا لإهمال مستشفى أمسمرير

بوفدام إبراهيم /العالم 24

«الخارج مولود والداخل مفقود».. هكذا بات حال المعاناة المستمرة في مستوصف أمسمرير إقليم تنغير  من الوقائع الشاهدة على إهمال متكرر، فيما تخلى بعض الأطباء عمليا عن لقب ملائكة الرحمة سعيا للعمل جزارين في أجساد البشر. 

أم “طفل” بعدما تطلبت حالتها التنقل للمستوصف المذكور للولادة وفي منتصف الليل، ولسوء حظها لم تجد مكانا لها شاغرا إلا أن طلبوا منها أن تؤدي لهم واجب سيارة الإسعاف للتوجه مباشرة الى مستشفى بومالن دادس لتقطع الكيلومترات في سيارة إسعاف مهترئة كما ذكر زوجها الذي يشتغل بمدينة أكادير.

وأضاف ايضا أنه فوجئ  بعد 3 ساعات  باتصال من أم زوجته مفاده ” صغيرك إزداد وتوفي في نفس الوقت “.

أسرع الأب بالإتصال  للمستشفى  ذون أن يكثرث له أحد دون الإفصاح عن السبب كونه،  لم يجد طبيب أو ممرضه تلازم الطفل لمتابعة حالته أثناء نقله الى المستشفى المذكور .

وضع الرضيع يبدو أن أجله كان قد انقضى وفارق الحياة ، ولم يتحمل أن تمضى في الدنيا سوى 3ساعات، حيث كانت موته هو قطع أشواط من الكيلومترات على الطريق الرابطة بين أمسمرير وبومالن دادس حسب ما أكد والدها الذي طالب بفتح تحقيق في الواقعة ومحاسبة المقصرين.

2019-05-17

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: