Advert Test
Advert Test

انطلاق فعاليات السباق التضامني النسوي ‘الصحراوية” بالداخلة

العالم 24 – و م ع

انطلقت، اليوم الأحد بالداخلة، النسخة الرابعة لتظاهرة السباق التضامني النسوي (الصحراوية)، التي تنظمها جمعية خليج الداخلة ” الداخلة لاكون”، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتتميز هذه الدورة، التي ستستمر الى غاية العاشر من الشهر الجاري والتي أعطى انطلاقتها والي الجهة عامل إقليم وادي الذهب لامين بنعمر، بمشاركة فرق يمثلن نماذج لنساء إفريقيات رائدات بكل من كينيا ونيجيريا والكاميرون وغانا وجنوب أفريقيا.

وتعتبر هذه الدورة وفقالمنظمين، والتي تعرف مشاركة 35 فريقا يضم 70 مشاركة من افريقيا وأوروبا والمغرب، محطة مهمة في تاريخ هذا التحدي النسائي الرياضي والتضامني الذي يسمح لكل امرأة نشيطة في العمل الجمعوي أن تعيش تجربة فريدة، تجمع بين الرياضة والتحدي والاكتشاف، مع الالتزام بالقضايا الاجتماعية.

وستعرف الدورة ، حسب المنظمين، مشاركة رئیسة جمعیة التضامن النسوي عائشة الشنا، مؤكدين أن هذه الأخيرة “ستجدد حضورھا في الدورة تجسیدا لثقتھا ودعمھا لھذه التظاهرة الرياضية”، مؤكدين أيضا انضمام جمعية أصدقاء الشريط الوردي برئاسة لطیفة شریف، التي تدعم النساء المصابات بسرطان الثدي، إلى تظاهرة “الصحراوية”.

كما تتميز دورة هذه السنة، وفق ذات المصدر، بانضمام ستيفاني فوجين، رئيسة جمعية لوريت فوجين، كمثال يحتذى للمرأة والأم والتي تمكنت من تحويل تجربتها الأليمة إلى طاقة الالتزام من خلال العمل الجمعوي لخدمة البحث العلمي لتجاوز مرض سرطان الدم، وتغيير السلوكيات اتجاهه.

وأكدوا “أنه ترسيخا للبعد الإفريقي” تعرف هذه النسخة مشاركة عدة فرق ستمثل القارة الأفريقية بدعم من أنجيل كويمو، مديرة عامة للفرع الإفريقي للمجموعة الإعلامية، (واشنطن ميديا كروب) ومؤسسة ورئيسة “بيليف اين افريكا” ، وهي مبادرة تجمع بين شخصيات من المجتمع المدني والقطاع الخاص والعامة، وتعمل من أجل النهوض الاقتصادي بأفريقيا.

وفي هذا الصدد، قالت ليلى أوعشي، رئيسة جمعية خليج الداخلة ، الجهة المنظمة لهذه التظاهرة بشراكة مع ولاية جهة الداخلة وادي الذهب والجماعة الترابية للداخلة، إن هذا السباق يجعل الرياضة في خدمة القضايا والمعارك النبيلة التي تخوضها النساء اللائي يدفعهن التزامهن إلى التنافس من خلال حمل ألوان مختلف الجمعيات.

وتشهد هذه الدورة ، التي تعرف منافسة قوية بين المشاركات من إفريقيا وأوروبا إلى جانب الفرق المغربية ، تنظيم عدة أنشطة اجتماعية و تضامنية موازية لهذه التظاهرة الرياضية النسوية، من قبل زيارة بعض الجمعيات النسوية المحلية و كذا تنظيم عمل خيري تطوعي لفائدة المستشفى الجهوي لمدينة الداخلة وذلك بمشاركة جميع المتسابقات.

وحضر حفل انطلاق هذه التظاهرة أيضا رئيس المجلس الاقليمي سيدي احمد بكار، ورئيس المجلس الجماعي للداخلة سيدي صلوح الجماني، وعدة شخصيات مدنية وعسكرية.

2018-02-05

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: