مزارع البطيخ الاحمر باقا عمالة طاطا تثير سخط المواطنين

مع ظهور جائحة كورونا تم اعلان حالة الطوارئ الصحية في مختلف ربوع المملكة المغربية الا ان منطفة واحدة لا تمتثل لهذه القوانين والاوامر ولا تهمها لا مصلحة الوطن ولا مصلحة المواطنين وكل ما يهمها هو الربح المادي الذي يجعلونه فوق كل اعتبار.

السيارات التي تحمل العاملات التي يتم استغلالهم في هذه الضيعات الفلاحية بابخس الاثمان وبدون اي وثيقة ولا اي تأمين يتم جمعهم من 10 عاملات الى 25 عاملة كقطيع الاغنام في سيارات البيكوب في خرق صريح للقوانين وعدم اعتراف باي حالة طوارئ ولا غيرها وتحث مراى ومسمع السلطات الامنية والادارية باقا عمالة طاطا.
المصيبة انه قبل ايام انقلبت سيارة تحمل حمولة من البطيخ في نفس الطريق التي تمر منها السيارات الحاملة لعاملات الضيعات الفلاحية.

ولكن المصيبة الكبرى هو دخول الشاحنات الكبري لنقل البطيخ التي تاتي من المناطق الموبوءة وتدخل مباشرة الى هذه الضيعات لتحمل المنتوج بدون اي مراقبة تذكر ولا اي اجراء احترازي ولا تدبيري مما يجعل معه انتشار فيروس كورونا امرا حتميا وبالتالي انهيار جهود الدولة في مواجهة هذه الجائحة.

المجتمع الاعلامي يندد ويصرخ باعلى صوت ويطالب القيادة الجهوية للدرك الملكي والسيد والي جهة سوس ماسة والسيد عامل الاقليم الى وقف هذه الخروقات وهذه الممارسات غير المسؤولة للاجهزة الادارية والامنية لاقا عمالة طاطا.

قد يعجبك ايضا
Loading...