مظاهرات في ميدان التحرير ومدن أخرى مصرية مطالبة برحيل نظام السيسي

خاض نشطاء مصريون وسط القاهرة ومحافظتي الإسكندرية والغربية وعدة مدن أخرى، تظاهرات تردد هتافات برحيل الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي.
وقد جاءت هذه التظاهرات بعد الدعوة التي وجهها المقاول والفنان المصري محمد علي، وذلك بعد نشره عدة مقاطع فيديو، بعد أن غادر مصر منذ شهور الى إسبانيا حيث يقوم بتسجيل وبث مقاطع فيديو، ينشرها على شبكات التواصل الاجتماعي منذ بداية شتنبر الجاري.


وتصدرت في مصر هاشتاجات عدة مثل: (جمعة الغضب، وارحل، والشعب يريد إسقاط النظام)، في منصات التواصل الاجتماعي.


وقد استطاع محمد علي، حصد إعجاب عشرات الملايين من المصريين، حيث صارت مقاطعه فترة مسائية للملايين عبر العالم.


حيث يتهم فيها السيسي بالفساد وإهدار المال العام في بناء القصور الرئاسية والاستراحات، وفي أمور أخرى غير مهمة للبلد بملايير الجنيهات.


ليرد السيسي بعد ذلك على محمد علي بشبه تأكيد لادعاءات هذا الأخير في بناء القصور الرئاسية مؤكدا كذلك على نيته للقيام بأعمل أخرى من هذا القبيل في المستقبل، الرد جاء خلال مؤتمر الشباب بشرم الشيخ.


يدعي محمد علي كذلك أن الجيش المصري مدين له بملايين الجنيهات لحساب “أملاك للمقاولات”، والتي كان يمتلكها محمد علي حيث كانت قد قامت بتنفيذ عدة مشاريع لفائدة الجيش.


كل هذه الدعوات ترجمت اليوم إلى الجمعة حسب مقاطع تداولها نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعدة قنوات عربية وغربية إلى تظاهرات عارمة خاصة في ميدان التحرير وعدة مدن رافعة شعارات مطالبة برحيل السيسي.

قد يعجبك ايضا
Loading...