مع المنتخب.. ليس تنقيصاً من مستوى العناصر الوطنية..

من تابع مباراة المنتخب المغربي ضد ناميبيا سيرى أنها لا تمت بصلة لما كان عليه في مباراته أمام الكوت ديفوار، وإن عدل رونار في بعض الأسماء والمراكز.

فهل حدث فعلاً تطور وتحسن في أداء المنتخب المغربي، أم أن لتصريحات لاعبي المنتخب الايفواري ما قبل اللقاء وحسابات المواجهات المباشرة الأخيرة دور في تحفيز لاعبي المنتخب المغربي

ماذا لو انكمش المنتخب الايفواري هو الأخر في الدفاع؟ فصحيح أننا سجلنا وفزنا وتأهلنا في انتظار باقي الحسابات للتعرف على الخصم المقبل، لكن لازلنا نعاني في ترجمة الفرص إلى أهداف. تقريباً من أصل 5 فرص حقيقية توفق المنتخب في مناسبة واحدة.

قد يعجبك ايضا
Loading...