وزير الداخلية الليبي: وصلنا طريقا مسدودا


قال وزير الداخلية في حكومة الوفاق الليبية فتحي باشاغا إن محاولات التدخل في الشأن الليبي تعمق المشاكل بدلا من حلها.


وأكد باشاغا الذي يزور الولايات المتحدة بدعوة من الحكومة الأميركية أن عدم استقرار ليبيا السياسي يؤدي إلى عدم الاستقرار الأمني، “وهو مكلف لدول الجوار ودول البحر الأبيض المتوسط”.


وأكد في مقابلة مع “الحرة” أن “الليبيين سئموا الميليشيات وهذه المشاهد في العاصمة طرابلس”، مشيرا إلى أن وزارته تلقى الدعم الكامل من رئيس الحكومة فايز السراج “لكن هناك مؤسسات أخرى تعرقل جهود وزارة الداخلية وحاولنا التفاهم مع هذه المؤسسات، لكن وصلنا إلى طريق مسدود”.


ردا على سؤال حول الصراع الإيطالي الفرنسي على التدخل في ليبيا، قال إن “العديد من الدول تتدخل، وكل الدول التي لديها صراعات متدخلة في الشأن الليبي، وننظر لهذا التدخل أنه تدخل سلبي وليس إيجابيا لأن التدخل الإيجابي يجب أن يعزز المصالحة بين الليبيين وتقريب وجهات النظر”.
قد يعجبك ايضا
Loading...