وزير العدل المغربي يستقبل قضاة الغرفة العبرية بالمحكمة الاجتماعية بالدار البيضاء

العالم 24

المملكة المغربية هي البلد الوحيد في العالم الذي يتوفر على غرفة عبرية ويقضي بقانون موسى بين المغاربة ذوي الديانة اليهودية

استقبل يوم امس الاربعاء ، بالمحكمة المدنية بالدارالبيضاء ، وزير العدل المغربي محمد بنعبد القادر ، وفدا للغرفة العبرية في اطار زيارة عمل .

الزيارة شهدت عقد اجتماع مع قضاة بالغرفة المدنية ، تم من خلاله الاستماع إلى اقتراحاتهم وانتظاراتهم من أجل تثمين الدور الذي تقوم به كجزء من المنظومة القضائية المغربية، وبالمناسبة أزاح الوزير الستار عن العلامة التشويرية الجديدة للغرفة العبرية.

وفي نفس السياق ، كشف وزير العدل محمد بنعبد القادر إن “الجهاز القضائي العبري كان تاريخيا مؤطرا بالعديد من الظهائر والمراسيم الملكية، مشيرا إلى أن المغرب يشكل استثناء، إذ يعد البلد العربي الوحيد الذي يتمتع فيه المواطنون المغاربة من الديانة اليهودية، ويستفيدون فيه من مرفق قضائي عبري خاص بهم.

وأضاف الوزير المغربي في ذات اللقاء ، أن “المرفق القضائي العبري بالمغرب عرف تطورا كبيرا، وأصبح مختصا في الأحوال الشخصية بناء على شريعة سيدنا موسى عليه السلام والقواعد التلمودية المعتمدة”.

وأبرز أن هذا المرفق يسهر عليه عدد من القضاة بكل من الدار البيضاء وطنجة، والذين يعدون من موظفي وزارة العدل، موضحا أنهم يضطلعون بدور هام في إدارته بفضل الخدمات والمهام التي يؤدونها في سياق القضاء بين المغاربة من الديانة اليهودية.

من جهتها كشفت صحيفة عبرية i24news ، ان رئيس الغرفة والحاخام القاضي جوزيف إسرائيل ، اشار في ذات اللقاء الى انه يشغل مهنة القضاء بهذه المحكمة منذ عام 1987، إلى أن هذه الغرفة تختص بالأحوال الشخصية للمغاربة التابعين للديانة اليهودية، خاصة ما يتعلق بالزواج والطلاق والوصية.

هذا من ناحية اما من ناحية اخرى ، فقد عبر الحاخام القاضي بالغرفة العبرية حازوت إسرائيل، عن سعادته بهذه الزيارة، واعتبرها تشريفا لهم، مشيدا بافضال ملك البلاد محمد السادس نصره الله في السماح باستنئناف العلاقات بين البلدبن ، وأنه والقضاة بالغرفة العبرية جند مجندون وراءه ، واكد على حب الانتماء باعتبارهم جزء من الشعب المغربي وثقافته و انهم مغاربة بكل ما تعنيه الكلمة من معنى “.

قد يعجبك ايضا
Loading...