أسفي : حملات امنية مكثفة من أجل التصدي لشتى أنواع الجريمة

عبر ساكنة حي سيدي عبد الكريم و باقي الاحياء المجاورة باسفي في تغريدات لهم عبر حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي، عن عميق شكرهم لعناصر الفرق الأمنية التابعة لامن الاقليمي باسفي بفضل المجهودات التي قاموا بها و اسفرت عن نتائج طيبة تمثلت في اعادة الدفء و الامن الى كل دروبها.

 

مبادرة تزامنت مع موعد اقتراب الزيارة الملكية لهذه الحاضرة العريقة والتي شهدت أحيائها ولازالت انفلاتا و غيابا امنيا واضحا ، سواء بالاحياء الهامشية والاهلة بالسكان او تلك الراقية والمتمركزة وسط المدينة.

 

وما الحملات التمشبطية التي قامت بها فرق الشرطة القضائية او التابعة للدوائر الامنية، الا جزء من سياسة شرطة القرب التي تنهجها المديرية العامة لامن الوطني، بناءا على التعليمات السامية للقيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله .

 

و بالرغم من كل المجهودات المبذولة في مجال محاربة الجريمة والتصدي لها بشتى أنواعها مازالت ضعيفة، و تبقى نسبة تفعيل كل المقاربات الامنية ضئيلة لوجود خصاص في العناصر الأمنية المدربة، و انعدام الوسائل اللوجستية الكافية .

وتبقى أحياء الكدية البيضاء و حي انس هي الاخرى تعرف انقلاتات أمنية خطيرة تتطلب دعما امنيا مكثفا، لاسيما مع تحول بعض المواقع منها الى نقطة تجمع العديد من المبحوث عنها نتيحة انتشار الاسواق العشوائية.

قد يعجبك ايضا
Loading...