أكادير: تفاصيل جديدة في قضية سقوط فتاة من الطابق العاشر.

بالحي المحمدي بأكادير ، معطيات جديدة تم الكشف عنها في حادثة سقوط فتاة تبلغ من العمر 30 سنة من نافذة شقة بالطابق العاشر بالحي المحمدي بالمدينة.

وحسب مصادر مقربة، فإنه طبقا لتعليمات النيابة العامة، تمت إيداع عشيق الضحية بالمركب السجني أيت ملول، في انتظار تحديد جلسة عرضه على قاضي التحقيق طبقا لتعليمات النيابة العامة المختصة ، لاستكمال التحقيقات التفصيلية.

وكانت ولاية أمن أكادير، قد أكدت في بلاغ لها، أن الشابة التي لقيت حتفها صباح يوم الثلاثاء الماضي، إثر سقوطها من طابق إحدى العمارات السكنية بالحي المحمدي، قضت ليلة ماجنة وحميمية رفقة ثلاثة أشخاص بينهم فتاة وشابان تتراوح أعمارهم ما بين 30 و 32 سنة، والذين تم توقيفهم فيما بعد في حالة سكر متقدمة.

وأضاف البلاغ، أنه فور وقوع الحادث تم إيداع جثة الهالكة بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي، فيما أخضع الموقوفون الثلاثة إضافة إلى مالك الشقة للبحث الذي تجريه مصالح الشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

قد يعجبك ايضا
Loading...