Advert Test
Advert Test

الأقاليم الجنوبية.. موسم الأخطبوط ..التهريب إلى متى ؟؟

مع كل موسم جديد لصيد الأخطبوط يتجدد الحديث عن الأساليب المعتمدة في تهريبه و الأشخاص و الشركات التي تدر أرباحا خيالية من وراء هذه العملية.

الدولة لا تستفيد من المداخيل الواجب تحصيلها عن طريق الضرائب، ومشكل تثمين المنتوج الذي أصبح موسميا و يخضع للكوطا وصعوبة التعرف على المهربين الكبار أو ضبطهم متلبسين ، و اكتفاء المهنيين بالإشارة إلى الاغتناء السريع و الفاحش للمهربين… تعد من الاشكالات المطروحة مما يحرم عدد من المهنيين من التنافسية الشريفة و يجدون انفسهم في بعض الأحيان مضطرين للتحايل من أجل بيع منتوجاتهم بطرق مختلفة 

وعلى إثر الجهود المبذولة من طرف الجهات المختصة ، و التي تعلن في كثير من الحالات عن ضبط كميات مهمة من الأخطبوط المهرب ، و تقديم عدد من الأشخاص للعدالة، اصبحت عملية التهريب تعرف نوعا من التكيف و التأقلم مع جميع المستجدات التي يعرفها الميدان ، و توفرهم على الوثائق التي تبييض المنتوج.

2018-01-25 2018-01-25

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: