Advert Test
Advert Test

الفعاليات الأمازيغية توجه نداء الى الحكومة هذا نصه.

العالم 24

نداء من إجل صيانة أرواح ابناءنا..

على إثر الهجمات الأخيرة التي شهدتها ساحة الأكاديمية الأمازيغية، جامعة ابن زهر، بأكادير، هذا الموقع المعروف تاريخيا بقوته الأمازيغية سواء من الناحية الفكرية و الخطابية و كذا الجماهيرية.

تمخضت اليوم فاجعة كبرى هي الاخرى بعد استشهاد شهيد الأمازيغية و الوطن عمر إزم، إذ استفحلت غطرسة الجبهويين، انفصاليي البوليساريو،على مناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية ،وصلت حد الشماتة في التعرض لمناضلات امازيغيات و طالبات أسامر عامة، و تهديدهن بالسلاح الأبيض و محاولة منعهن من الولوج لادراج الجامعة لاجتياز الإمتحانات زد على ذلك اقتحامهم لمدرجات الجامعة مشهرين أسلحتهم البيضاء في وجه الطلبة و أساتذة سلك الدراسات الأمازيغية و هو نفس السيناريو الذي حدث بداية الموسم الجامعي في جامعة محمد بن عبد الله بفاس.

أمام هذا الوضع المهين و المتأزم و الذي ينذر بخطر كبير قد تصل اصداه لتخوم أسامر،( الجنوب الشرقي) ،الذي عان الأمرين و لا زال من شطط و تعجرف الإنفصاليين. فإننا نحن الفعاليات الأمازيغية و بمبادرة مع العديد من المناضلين الغيورين ، و معها كل الضمائر الحية بأسامر و الوطنية نعلن للرأي العام المحلي و الوطني و الدولي ما يلي :

1- توجهنا لنداء عاجل و بإصرار للحكومة المغربية من أجل تحصين و حماية أبناءنا المتاخمين بجامعة ابن زهر بأكادير.

2- تنديدنا بممارسات الجبهويين،( الإنفصاليين،) الوقحة أمام أعين السلطة (الأمن و إدارة الجامعة) و هم مدججين بكافة أنواع الأسلحة البيضاء بحثا عن أبناءنا و بناتنا.

3- تحميلنا للحكومة المغربية كامل المسؤولية لما قد تؤول إليه الأوضاع بجامعات مكناس، الرشيدية مراكش و أكادير.

4- دعوتنا كل طلبة أسامر بالجامعات المغربية،و كل الضمائر الحية إلى تحيد تاريخ من أجل إنزال جماهيري أمام مقر جهة درعة تافيلالت، لفتح حوار واضح و مسؤول مع الأطراف المعنية من أجل العدالة المجالية و أولها ضرورة فتح جميع الشعب في الملحقات الجامعية المتواجدة بكل من وارزازات و الرشيدية في إنتظار تطويرها لجامعة متكاملة مستقلة بأسامر.

5-نداءنا للنيابة العامة بتفعيل مسطرة من أجل توفير الشروط اللازمة لحماية جميع الطلبة و الطالبات في اجتياز امتحاناتهم بدءا من يوم الاثنين.

المرحلة تقتضي رص الصفوف و توحيدها من أجل أمازيغية المستقبل.

ملاحظة، المرجو ممن يتشاطر معنا هذا النداء مشاركته على أوسع نطاق.

2018-05-20 2018-05-20

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: