Advert Test
Advert Test

ورزازات : غياب الماء الصالح للشرب يعمق مأساة سكان دوار تمزريت  بجماعة امي نولاون ..

وخلفن عبد السلام -  جريدة  العالم 24

تعيش ساكنة دوار ” تمزريت”، الواقع بالنفوذ الترابي لجماعة امي نولاون بإقليم ورزازات، مشاكل عديدة في مختلف مجالات الحياة، إذ تشكو العزلة والتهميش وغياب أدنى ضروريات الحياة الكريمة، جراء عدم مراعاة السلطات المحلية والمنتخبة لمختلف انشغالاتها.

إقصاء دوار ”  أيت الحسين  ” من كل الأنشطة والبرامج التنموية للجماعة القروية امي نولاون التي يترأسها حزب البام  لم يعد استثناءً بل صار قاعدة متعمدة ، وكأن هذا التجمع القروي لا ينتمي إلى تراب الجماعة.كما أن الأمر لا يقتصر فقط على المشاريع التنموية الكبرى، بل حتى الأنشطة البسيطة؛ فسكان  هذا الدوار  حظهم منعدم تماما ما دام المجلس الجماعي  يسير  الجماعة  بهذه الطريقة ، حسب  ما قاله  رئيس جمعية “أيت الحسين للماء الصالح للشرب..

  وقال الفاعل الجمعوي  حسن الحسيني، رئيس جمعية “أيت الحسين للماء الصالح للشرب” في تصال هاتفي  لجريدة  ” العالم 24  ” أن “دوار أيت الحسين تم حرمانه من الماء الشروب بسبب حسابات سياسية، يمارسها  أعضاء  المجلس رفقة رئيس  الجماعة الحالي، المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، إنتقاما من معارضي أحزابهم الذين لم يصوتوا عليهم في الانتخابات الجماعية لسنة 2015 ..

 وتابع  رئيس الجمعية   حذيثه قائلا  “تقدمنا بطلب في سنة 2014 ، إلى رئيس الجماعة السابق، قصد تزويد دوارنا بالماء الشروب، ووضع حد للمعاناة التي تعيشها نساء وأطفال الدوار الذين يجلبون الماء من مناطق نائية، وتم قبول طلبنا وانطلقت عملية إنجاز مشروع حفر بئر وبناء “شاطو”،  لكن الاطاحة بالرئيس السابق جعلنا فريسة المجلس الحالي،  وأنا بصفتي فاعل جمعوي بالمنطقة لن اتنازل عن حق الناس في شراب الماء ، فصاحب الجلالة حفظه الله يجهز مروحيات الجيش والدرك لتزويد هذه الساكنة المقهورة بالمساعدات الإنسانية اللازمة ، ويسخر كل الامكانيات من اجل راحة رعاياه الاوفياء ،لكن المسؤولين المحلين يسخرون كل إمكاينياتهم للإنتقام من الساكنة التي لم تصوت لصالح احزابهم..

وأضاف رئيس الجمعية :” مع العلم أن دفتر التحملات لهذا المشروع يقر باستفادة دوارنا من الحصول على الماء الصالح للشرب، والمجلس الحالي ارتكب خرقا سافرا للقانون، بالرغم من التنبيه والشكايات التي تقدمنا بها أكثر من مرة على أكثر من صعيد، لكن لا حياة لمن تنادي”.

وفي سياق ذاته يطالب الساكنة بضرورة تسريع بتزويد هده المادة الحيوية للمنطقة ، ذلك أنه وفي بداية كل فصل صيف ينقطع الماء الغير الصالح للشرب عن ساكنة الدوار المزود من النهر الذي يمر قريب من الدوار الغير المطهر لمدد طويلة، وهو ما يخلف آثارا سلبية واضحة  ، ورغم كل الشكايات والاتصالات التي يقوم بها الساكنة وهيئات المجتمع المدني، إلا أن نداءاتهم لم تلق أي صدى، وكما طالبة الساكنة بتوفير هاته المادة الحيوية، مضيفة: “نعلمكم بأننا نحتفظ بكامل حقنا في خوض أشكال نضالية أكثر تصعيدا في حال عدم استجابتكم”.

من جهته، أوضح محمد باعدي، رئيس الجماعة الترابية لـ “امي نولاون”  ان المشروع انجز في عهد المجلس السابق ووقع صراع قبلي ليس من اختصاص الجماعة ، و المشروع حاليا لا يستفيد منه اي طرف بحكم ندرة المياه في البئر و الجماعة برمجت حفر بئر اخر..فتمزريت وايت لحسين دائرة واحدة هناك ممثل الساكنة وحفر بئر بدوار تمزريت يعني دائرة تمزريت سيستفيد منه  دوار ايت لحسين ..

 اما من يحاول تسييس الامر فهو يقوم بممارسة السياسة في صراع بين قبلي محض و لم يسجل علينا ان مارسنا السياسة في تنمية المنطقة و الدليل تم انجاز مشاريع في جميع المناطق بغض النظر عن اللون السياسي و جميع اعضاء المجلس بدون استتناء يشتغيلون بمنطق التنمية بعيدا عن الالوان السياسية..

وتابع  رئيس الجماعة  حذيثه قائلا   ان  دفتر التحملات لا يمكن ان يحتوي الا على كيفية انجاز الاشغال و جهل بالقانون هو من يتحدث عن امور لا وجود لها قانونيا و ان ارتكبنا خرقا سافرا للقانون فباب المحكمة مفتوح للجميع فنحن في دولة الحق و القانون..

وختم رئيس الجماعة قائلا ادعو عقلاء تمزريت و ايت لحسين الى تجاوز الخلاف القائم بينهم و اصلاح ذات البين و الله اهدي من يحاول اشعال الفتن بين الاسرة الواحدة، ونتمنى من الطرفين تجاوز الصراع القائم لان ما يجمعهم يتجاوز الماء الصالح للشرب و لم شمل القبيلة ..

2018-11-29 2018-11-29

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: