الجمعية المغربية للحقوق الإنسان باسفي تنظم لقاءا تواصليا حول : ” الوضع الحقوقي بالمغرب وسبل المقاومة “

كان مناضلو ومناضلات فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بآسفي ، ومناضلي الإطارات السياسية والنقابية والجمعوية الديمقراطية بالمدينة على موعد مع  لقاء مفتوح مع الرئيس الوطني  للجمعية  “المناضل عزيز غالي”  ، نظمه الفرع المحلي صباح  أمس  الأحد 15 من الشهر الجاري ، بمقر الفيدرالية الديمقراطية للشغل ، حول موضوع ”  الوضع الحقوقي بالمغرب وسبل المقاومة ”

اللقاء سلط من خلاله الرفيق الضوء على ما آلت إليه الوضعية من إنتهاكات وتراجعات خاصة الحريات الديمقراطية ،وتصاعد وثيرة الإعتقال السياسي ،وتدهور الخدمات العمومية من صحة وتعليم ، وفي سبل المقاومة الشعبية أشار الرفيق الى تصاعد النضالات الإجتماعية ، والاي في حاجة الى تجميع ووحدة النضال ، وتطرق في هذا الباب الى دور جمعيتنا في المساهمة في أي جبهة نضالية إجتماعية حقيقية مرتبطة بالهموم الجماهير الشعبية خاصة الفئات الشعبية التي أصبحت اليوم عرضة للقمع المخزني كالباعة المتجولين والبحارة والعمال والعاملات وكافة الشغيلة المغربية التي تعاني من هجوم ممنهج من قبل الدولة المغربية …

كما عرف مجموعة من التدخلات التي أغنت مداخلة الرفيق غالي ، ووقفت من جانبها على المهام النضالية والحقوقية المطلوبة اليوم للدفاع على مختلف مطالب الجماهير الشعبية المشروعة …

قد يعجبك ايضا
Loading...