Advert Test
Advert Test

برلماني بحزب البيجدي: خبر خرفان البرلمانيين عاري والريع الحقيقي هو صرف الملايير للوصول إلى المجالس.

الحبيب بكدم

تداولت عدد من مواقع التواصل الاجتماعي والجزائد خبر خرفان الأضاحي للبرلمانيين، مما جعل برلماني من حزب البيجدي ذ الحسين حريش يخرج عن صمته ويوضح في شأن هذا الأمر.

وقال البرلماني توصلنا بالعشرات من الاسئلة على هذه الصفحة ومن خلال باقي مواقع التواصل الاجتماعي او حتى في اللقاءات المباشرة مع المواطنين أجدني مضطرا لتوضيح بعض الأمور بشأن ما يتم تداوله بشأن توزيع الخرفان بالبرلمان ،ليس لأنني أتحمل مسؤولية فيه الزمني بذلك ولكن ترشيدا للمجهود في الإجابة عن كل سؤال او تعليق على حدة وتقديرا مني ليقظة شعب يرفض التطبيع مع الريع والفساد من طرف ممثليه.

أولا أنا انفي نفيا قاطعا خبر منح توزيع أضاحي العيد على البرلمانيين، انه خبر زائف يراد من ورائه المزيد من المس وتبخيس هذه المؤسسة التي لها مالها وعليها ماعليها .يبدو أن هناك من يريد اختزال هذه المؤسسة في بحث افرادها عن رحلة او خروف او حج بالمجان ريعا وهذا أمر اضافة إلى أنه غير صحيح فإن كل ذي نفس عزيزة لا يمكن أن يقبله على نفسه خصوصا إذا كان وجوده بتلك القبة نتيجة إرادة شعبية نقية لا عبر اساليب غير مشروعة .

لكن دعونا نكون واضحين إذا كان هناك ريع في البرلمان فإنه حتما ليس الخرفان .

هناك من يصرفون الملايير للوصول إلى هذه المجالس وتكاد لاتراهم فيها لانهم منشغلون في ممرات الإدارات بحثا عن الصفقات و رخص الاستغلال والاستيراد والتصدير وغيرها مما يدر على اصحابها الملايير بمجرد توقيعها هناك وهناك فعلا الريع حال فمو وعينيه ولكن لا أحد يمكنه رصده او الحديث عنه . وهو الريع الذي يجب التصدي له بقوة وفضحه ومحاربته فاما الحديث عن رحلة روسيا (وهو خبر كاذب ) ومجانية الحج (وهو خبر كاذب ) والاستفادة من كبش العيد (وهو خبر كاذب )فإنها ليست إلا فرقعات لحجب نقط الضوء القليلة بالمؤسسات و أبعاد الأنظار عن الريع الحقيقي .

2018-08-19 2018-08-19

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: