Advert Test
Advert Test

نادية وليفي مهاجرة اتحادية بإيطاليا تكتب القضية الوطنية بين مطرقة كفاءة التمثيلية و سندان بيع القضية

نادية وليفي

يعيش الاتحاد الاشتراكي حالة من الغليان الغير مسبوق وذلك بسبب مشاركة عائشة الكرجي وهي الكاتبة الإقليمية للحزب باسبانيا في أشغال دورة الاممية الاشتراكية. وقد اجج الغضب صورها الخاصة مع لويس ابالوس وهو المعروف بمواقفه الدعائية للطرح الانفصالي ومعاداته للوحدة الترابية للصحراء تحت السيادة المغربية و قد نشرت الصورة عضوة المجلس الوطني القاطنة بإيطاليا نادية وليفي وهي اتحادية معروفة عند رفاقها الاتحاديين بالوضوح والجرأة والمواجهة حيث كتبت على صفحتها الفايسبوكية.


بعد كل ما قدمه الاتحاد الاشتراكي من تضحيات من أجل القضية الوطنية و ما ضحى من أجله مرابطو الحدود.. نبيع هكذا القضية و بالمجان بأن يمثل حزب عتيد من له صداقات مع من يرافع عن الحركات الانفصالية… شكرا للقيادة على ما قدمته من خدمة و بالمجان معززة تدوينتها بصورة تجمع بين عيشة الكرجي وابالوص المعروف بدعمه اللامتناهي لجبهة البوليساريو وهذا خطأ فادح اقترفته الكرجي التي لا تفقه لا في السياسة ولا في الاشتراكية ولا في القضية الوطنية ولا في رهانات واختيارات وانتظارات مغاربة العالم.


وفي سياق متصل أضاف الاتحادي طارق سلام وهو عضو كذلك عن حزب الاتحاد الاشتراكي باسبانيا بأن الاشتراكي العمالي الإسباني أحد المحتضنين للبوليساريو وشبيبته بوليساريو أكثر من البوليساريو ،وأن ابالوص هو الرجل الثاني في الحزب أحد المتحمسين لفكرة البوليساريو وليس الحكم الذاتي.


هذا ما جعل أغلبية الاتحاديين في حيرة من أمرهم يسودهم الغضب بعدما غدا يمثلهم بالمحافل الدولية شخص لا معرفة لها بالقضية الوطنية و لا تكوين حزبي و سياسي يؤلها لذلك.

2019-11-18

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: