ممثل إذاعة فرانس أنتير في قبضة سلطات طنجة

اعتقلت السلطات المحلية لمدينة طنجة في غضون الايام الماضية الصحافي الفرنسي سيباستيان سابيرون ممثل إذاعة فرانس أنتير الذي حل بالمدينة رفقة مجموعة من الصحافين الأوروبيين من اجل انجاز تقارير إعلامية عن المهاجرين الأفارقة الذين تدفقوا على المغرب في سنوات الاخير بشكل كبير.

 

السلطات الامنية للمدينة اخضعت الصحافي للاستنطاق وجردته من أدوات عمله ثم قامت بترحيله بالقوة الى باريس معللة ان سبب الاعتقال انه “ضبط متلبسا بكاميرته يصور الحقائق” وهو الامر الذي اثار استغراب العديد من روادالفيس بوك حيت تسألوا عن سبب تخوف السلطات من انجار ربورطاجات او تقرير في الموضوع علما ان موضوع الهجرة يمس ايضا اروبا ومن حقها ان تعرف بعض المعطيات من خلال صحافتها

قد يعجبك ايضا
Loading...