Advert Test
Advert Test

مستعجلات مستشفى الحسن الثاني بالداخلة على صفيح ساخن

تعيش مستعجلات المستشفى الجهوي الحسن الثاني بالداخلة، على وقع الصراخ والضجيج، والصراعات المتواصلة بين طبيب المستعجلات وبعض المواطنين.

وفي كثير من الأحيان، كادت تلك الملاسنات أن تصل إلى درجة التشابك بالأيادي، لو لا تدخل أحد رجال الأمن، وأفراد الحراسة الخاصة بالمستشفى.

ووسط هذا الوضع الكارثي إضطر عدد كبير من طالبي العلاج، إلى الإنسحاب من المستشفى وهم في حالات مرضية متفاوتة الخطورة.

2018-11-25 2018-11-25

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: