Advert Test
Advert Test

الصحة بين الواقع والتطلعات المستقبلية موضوع ندوة نظمه المكتب المحلي للمرصد المغربي لحقوق الإنسان باسفي.

أمين نفناف -العالم24

نظم اليوم الجمعة 30 نونبر 2018 ، المرصد المغربي لحقوق الإنسان باسفي ندوة حول ” الصحة باسفي الواقع والتطلعات المستقبلية ” بمقر خزانة البلدية .

الافتتاح تخللته كلمة ترحيبية لعضوة المكتب المحلي السيدة ” امال مبروك ” ليليه مباشرة قراءة الفصل الاول من التقرير المنجز حول الوضع الصحي الكارثي باقليم اسفي من طرف عضو المكتب المحلي ( البوسيدي سليمان ) .

كما تم بث فيديو توثيقي لشهادات حية تحكي عن واقع الصحة بالاقليم و مدى معاناة المواطنين من ضعف الخدمات الصحية ……مستشفى يعود إلى زمن الاستعمار الفرنسي بالمغرب .

بينما عضو المكتب التنفيذي أحمد بن سترة تحدث عن الواقع الصحي من خلال طرحه مقاربة بسيكولوجية تثير اكثر من علامات استفهام حول مستقبل الصحة بالاقليم.

من جهة اخرى جاء تدخل الدكتور بمستشفى محمد الخامس الاقليمي باسفي صافي حسن بطرحه هو الاخر مقاربة علمية طبية حول الوضع الصحي بالحاضرة والإقليم.

قبل الختام جاء تدخل رئيس المكتب التنفيذي للمرصد المغربية لحقوق الإنسان والذي قدم مقاربة حقوقية قانونية تجسد الواقع المرير لقطاع الصحي بالاقليم لتاتي بعدها مقاربة حول التسيير الاداري بمستشفى محمد الخامس الاقليمي باسفي باعتباره احد الاطر العاملة به و الخلل الذي تعرفه مجموعة من التخصصات .

ليسدل الستار على فعاليات الندوة بقرءاة تقرير الوضع الصحي من طرف عضو المكتب المحلي للمرصد المغربي لحقوق الإنسان باسفي.

الصحة بين الواقع والمستقبل مقاربة حية تحكي في صمت عن معاناة اكثر من 800 الف نسمة من الساكنة، نتيجة ضعف الخدمات و هشاشة البنيات وانتشار الرشوة والمحسوبية و السمسرة و تشجيع القطاع الخاص ، اعتماظا على زيارات ميدانية قام بها المرصد المغربي لعين المكان والتي كشفت الغطاء عن الوهم، واظهرت الحقيقة المرة التي يعرفها قطاع الصحة باسفي والذي يشهد غياب الحكامة في التسيير و التدبير ، مع وجود خلل في جدولة المواعيد الطبية المتعلقة بالمرضى، شلل جميع الاجهزة المتعلقة بالكشف عن الأمراض ، بالاضافة الى تحول عمال الشركة المكلفة بالحراسة الى وسطاء للعديد من الأطباء ، نقص في الاطر الطبية المكونة …….

الصحة في اسفي واقع مر وتبقى مجانية التطبيب ببلادنا حبر على ورق، مجانية في ظل غياب ابسط الضروريات والحقوق فإلى متى ستظل الصحة في ايادي غير امينة تنهب و تخون ، لاتؤمن بان الصحة هي مستقبل وطن بأكمله.

2018-11-30 2018-11-30

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: