الصديقي خارج أسوار يوسفية برشيد

قدم سعيد الصديقي مدرب ممتل عاصمة أولاد احريز,فريق يوسفية برشيد إستقالته من تدريب الفريق, بعد سلسلة من النتائج السلبية التي عانى منها منذ بداية هذا الموسم من البطولة الإحترافية.

للإشارة هذا الانفصال كان متوقعا بعدما خسارة الفريق على ملعبه في الدورة الماضية,برباعية نظيفة التي كانت أمام سريع وادي زم, وقبلها خسارته برباعية أيضا من أولمبيك خريبكة.

سعيد الصديقي أكد في تصريحات إذاعية أن هذا الانفصال تم بالتراضي مضيفا “لم أكن أنا المسؤول عن التعاقدات بسبب التزامي بظروف أسرية قاهرة منها تواجدي بالخارج مع ابنتي المريضة”.

وبانفصال الفريق الحريزي عن الصديقي، يرتفع عدد المدربين الذين تم الاستغناء عنهم من طرف الأندية الوطنية في بطولة هذا الموسم إلى 12 مدربا.

قد يعجبك ايضا
Loading...