انتحار شاب عشريني بطريقة بشعة باقليم الدريوش

بقلم : خالد الحافظ

أقدم شاب في عقده الثاني (27 سنة)، عشية اليوم الجمعة 19 فبراير الجاري، على وضع حد لحياته شنقا بطريقة مأساوية، وذلك بمنزل أحد أفراد أسرته القاطن بالديار الأوروبية.

وفي تفاصيل الفاجعة التي اهتز لها دوار أولاد موسى بالنفوذ الترابي لجماعة امطالسة، بإقليم الدريوش، التابع لجهة الشرق، فإن الشاب العشريني أقدم على وضع حد لحياته بعد أن قام بلف حبل على عنقه والارتماء من سطح المنزل إلى الواجهة، حيث ضلت جثته معلقة إلى الشارع العام.

واستنفرت واقعة إقدام الشاب المذكور على الانتحار بذات الطريقة المأساوية السلطات الأمنية والمحلية، حيث حل بعين المكان كل من قائد قيادة امطالسة وأعوان السلطة، وقائد المركز الترابي للدرك الملكي بالدريوش، إلى جانب عناصر الوقاية المدينة.

إلى ذلك، جرى فتح تحقيق في الواقعة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، والتي أمرت بنقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات بالمستشفى الحسني لإخضاعها للتشريح الطبي، بغية معرفة الأسباب والدوافع التي أدت بالهالك إلى إنهاء حياته شنقا.

قد يعجبك ايضا
Loading...