برشيد/ المعجون يقتل تلميذا بجماعة الحساسنة

لقي تلميذ مصرعه يوم الثلاثاء الماضي بعد تناوله مادة “المعجون، وتم نقله إلى المستشفى الإقليمي الرازي ليفارق به الحياة متأثرا بآلامه، مخلفا وراءه صدمة مذوية وسط أسرته و زملائه و ساكنة الدوار بجماعة الحساسنة برشيد.

وحسب مصادر العالم 24، تعود ظروف الحادث بعدما استغل زملاءه حالته النفسية و الاجتماعية من أجل تشجيعه على مخدر “المعجون” الذي أفرط في تناوله، مما جعله يدخل في حالة من الهستيريا بعد ذلك ليقرر عدم الدخول للقسم و العودة لمنزل والديه.
و يضيف نفس المصدر، أن التلميذ المعروف بحسن السيرة والسلوك، ومخافة أن يكتشف أمره من طرف أسرته، حاول الاختباء بإسطبل خلف المنزل ، قبل أن يفقد وعيه هناك حيث وجدته والدته بالصدفة مغشيا عليه ليتم نقله على وجه السرعة للمستعجلات.

وأعطت النيابة العامة أوامرها بإخضاع جثة الهالك للتشريح و فتح تحقيق في هاته النازلة خاصة أن المخدرات أصبحت تباع في غفلة أمام بوابات المؤسسات التعليمية و في أحياء المدينة وداخل الثانويات و الإعداديات.

قد يعجبك ايضا
Loading...