تأخر إنجاز مشاريع ملكية قد تعصف برؤساء الجهات الجنوبية

العالم 24

تداولت عدة منابر إعلامية وطنية وبناءا على مصادر مطلعة، أن تتعرض حكومة “سعد الدين العثماني”، ورؤساء وولاة الجهات الجنوبية الثلاث لغضبة ملكية أخرى، على شاكلة مشروع الحسيمة منارة المتوس، بسبب التأخر الحاصل في الإنجاز الذي تعرفه برامج التنمية بالجهات الثلاث الجنوبية التي وقعت أمام الملك محمد السادس منذ سنة 2016.

ووفق ذات المصادر فإن حوالي 26 إتفاقية تقدر ميزانيتها ب720 مليار سنتيم لم يتجاوز منسوب الإنجاز فيها بعد مرور سنتين على توقيعها حوالي 30 في المئة، فيما مازالت القطاعات الوزارية تتلكأ في توفير الإعتمادات المالية المخصصة لها والمحددة في 500 مليار سنتيم، بينما حددت مساهمة الجماعات الترابية في 220 مليار سنتيم لم توفر نصفها لحد الساعة.

قد يعجبك ايضا
Loading...