تنغير : الكتابة المحلية لحزب المصباح تصدر بيانا اثر حرمان ابناء منطقة ايغيل ن أمگون من المنحة الجامعية .

أصدرت الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية بإغيل نومكون أيت واسيف اقليم تنغير، بيانا للرأي العام المحلي تطرح فيه إشكالية المنحة الجامعية التي يحرم منها سنويا الكثير من الطالبات والطلبة المنحذرين من المنطقة ، وذلك رغم أنها منطقة موسومة بنسب مرتفعة من الفقر والهشاشة وهي ضمن المناطق الجبلية النائية الأكثر وعورة وصعوبة على الصعيد الوطني، والمتميزة بصعوبة الولوج لمختلف الخدمات الاجتماعيةوالادارية.

 

كما عبرت في ذات البيان بقلق عن ماينجم عن هذا الحرمان من استفحال ظاهرة الهدر الدراسي وتفشيها بشكل كبير في مناطق التي تبعد عن المؤسسات الجامعية بمئات الكيلومترات، مما يؤدي إلى الاخلال بمبدأ تكافؤ الفرص بين أبناء هذا الوطن الواحد.

 

و اضافت ان مثل هذا التصرف ينضاف إلى اجهاض مختلف المبادرات الرامية لتصحيح الوضع ، آخرها المبادرة التي جاء بها مجلس جهة درعة تافيلالت لتخويل المنحة الجامعية لكل المستحقين من أبناء هذه الجهة وضمنها مناطقنا،
وإننا إذ نقف على هذا الوضع الشديد الصعوبة.

 

 

وبهذا فالكتابة المحلية لحزب المصباح تدعو كا الجهات المعنية إلى الإسراع في ايجاد حل لمشكل المنحة ، من اجل حفظ حقوق أبناء هذه المناطق النائية وضمانا لكرامتهم وحقهم في التعليم الجامعي، و ايمانا بمبدأ تكافؤ الفرص موزاة مع ضمان فرص بقية أبناء الوطن ، من خلال تعميم المنحة الجامعية على جميع طلبة إقليم تنغير وجهة درعة تافيلالت.

قد يعجبك ايضا
Loading...