تهمتا النصب والتزوير تقودان برلماني وراء القضبان

تهمتا النصب والتزوير تقودان برلمانيا سابقا وراء القضبان
علمت العالم 24 من مصادر موثوقة ,أن الشرطة القضائية بمدينة أزيلال ,قامت يوم أمس الأربعاء 22يناير 2020 ,بإعتقال برلمانياً سابقاً شغل أيضاً منصب رئيس جماعة تنانت إقليم أزيلال.

وتضيف ذات  المصادر أن إعتقال رئيس الجماعة السابق وهو مقاول أيضاً، جاء بتعليمات من الوكيل العام للملك, قسم الجرائم المالية,حيث تم إقتياده إلى المحكمة الزجرية بالدار البيضاء ، و تقرر إيداعه السجن بتهم النصب والإحتيال والتزوير.

جدير بالذكر أن شكايتين مرفوعتين,إحداهما مقدمة من طرف إحدى المؤسسات البنكية,وأخرى من مؤسسة عمومية, في حق المعني بالأمر,مما عجلتا في إعتقاله وتقديمه أمام العدالة.

قد يعجبك ايضا
Loading...