Advert Test
Advert Test

تالق الاطباق المغربية والمكسيكية بمهرجان فاس لدبلوماسية الطبخ.

العالم 24

استمتع المدعوون بمهرجان فاس لدبلوماسية الطبخ في دورته الثالثة ، مساء أمس الجمعة،بتذوق أطباق مغربية واخرى مكسيكية مميزة حضرها طهاة ماهرون ، و زوار قدموا من جميع انحاء العالم .

مأدبة عشاء اختلطت فيها فن الطبخ بالموسيقى ، و تخللها نقاش حول فن الطبخ بالبلدين، فنال اعجاب الحاضرين واحترمهم لاسيما بعد تقديم مختلف اصناف الطعام المحضرة من المنتجات المحلية والتي تعد تحفة من روائع الطبخ المغربي والمكسيكي ممزوجة بثقافة البلدين تحت إشراف كل من الطاهية المغربية “نجاة كعناش”، والطاهي المكسيكي “البيرتو ريبوليدو”.

وبعد المأدبة المميزة و التي اندرجت ضمن محور “المغرب المكسيك جزء من التقاليد العربية الأندلسية ”،تلاها تقديم عرضا فنيا مميزا من اداء الفرقة الموسيقية الإسبانية “نساء المتوسط”، حفل اقيم بتعاون مع معهد سرفانتس للثقافة الاسبانية بفاس.

يهدف المهرجان الذي يحمل شعار “فنون الطبخ. الصحة والحكمة في العالم”، إلى دعم فكرة الحوار بين الحضارات والثقافات مع ضرورة التفكير في كيفية دمج الأبعاد الثقافية الأساسية في المقاربة السياسية والفكرية والدبلوماسية المعاصرة، في أفق إقرار الرفاهية و الدعوة الى التسامح.

النسخة الثالثة من المهرجان تعرف إلى البلد المنظم المغرب،، مشاركة تونس واسبانيا وفرنسا، بالاضافة الى ضيف شرف الدورة المكسيك .

الدورة تعرف مشاركة العديد من كبار الطهاة والخبراء المغاربة والأجانب، امن خلال تسليط الضوء على مختلف العادات والتقاليد للبلدان المتوسط ومزج بين مختلف الحضارات والثقافات ابرزها الثقافة العربية- الأندلسية، والأمازيغية والعبرية في فاس باعتبارها قبلة لمختلف الثقافات بصفة خاصة والمغرب بشكل عام .

2018-04-21

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: