جماعة اسفي : تنظم منتدها الاول للتشاور في ظل غياب مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين جمعيات الاقليم .  

في اطار تفعيل اتفاقية الشراكة المبرمة بين جماعة اسفي ومنظمة كنتربارت إنترناشيونال ،  تنظم جماعة اسفي بشراكة مع دعم برنامج المجتمع المدني ، المنتدى الاول لتشاور والحوار وتعزيز اليات الحكامة الترابية و الديموقراطية التشاركية وذلك يومي الاربعاء والخميس 12 و13 شتنبر بقاعة المسبح البلدي.

 

 

اللقاء سيحضره الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني مصطفى الخلفي.

 

 

منتدى يتم اقصاء فيه مجموعة من  الجمعيات الفاعلة في الإقليم حسب شهادة العديد من الفاعلين الجمعويين بالاقليم ، في حين تم استدعاء جمعيات تنشط تحت لواء الاحزاب السياسية كحزب الميزان وحزب المصباح الذي   يتراس المجلس الجماعي للمدينة.

 

 

لقاء لايهم ساكنة في شيء رغم انه يدعو في مضمونه الى دعم جمعيات المجتمع المدني باسفي، فمجلس المدينة لايدعم الا الجمعيات التي تخدم مصلحته الانتخابية لاسيما مع قرابة كل موسم انتخابي جديد.

 

 

ويبقى مفهوم تعزيز أواصر الحكامة الترابية الجيدة، سوى حبر على ورق ، فمدينة اسفي تشكو من سوء التسيير بمجلسها الجماعي،  و تعاني من وجود معارضة فقط من اجل المعارضة ، وليس بهدف الاصلاح من اجل  اعادة الاعتبار لحاضرة المحيط ، التي سئمت  في صمت من  الخلافات والصراعات القائمة بين احزاب الاغلبية أحزاب المعارضة  .

قد يعجبك ايضا
Loading...