جمعية سيدتي المغربية تقف إلى جنب الاشقاء الجزائريين من أجل إسقاط نظام العسكر

بقلم عبدالرحمن السبيوي

تعبر جمعية سيدتي المغربية عن تضامنها غير المشروط مع الشعب الجزائري الشقيق الذي استانف حراكه السلمي الحضاري بهدف إسقاط النظام العسكري الجاثم على صدور الجزائريين منذ 1962 ، هذا النظام القمعي الديكتاتوري الذي نهب ثروات الجزائر وفقر شعبها ووظف العصابات الإرهابية لتخويفه من التفكير في تغيير حقيقي وأدخل البلاد في دوامة من الانقلابات والاغتيالات والأزمات السياسية والاقتصادية التي حرمت الشعب الجزائري من الاستمتاع بخيرات البترول والغاز اللذان تذهب مداخيلهما الى جيوب الجنرالات الفاسدين .

وتؤكد جمعية سيدتي المغربية على أواصر الأخوة والجوار التي تجمع الشعبين الجزائري والمغربي وأن هذه الأواصر لم ولن تنقطع يوما بل ستزداد وتتقوى بانعتاق الشعب الجزائري الشقيق من نير الاستبداد العسكري الذي أرهق البلاد والعباد ، سائلين الله تعالى أن يوفق الشعب الجزائري الشقيق للانتقال الى فضاء ديمقراطي رحب يوطد العلاقات الأخوية التاريخية التي حرص النظام العسكري على تسميمها و قطعها .

قد يعجبك ايضا
Loading...